باسيل في حالةٍ حرجة… ويبحث عن مرشح رئاسي

وصل رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل إلى مرحلة حرجة جداً بعدما فشلت جميع محاولاته في فرض شروط محددة على رئيس تيار المردة سليمان فرنجية مقابل تنبي ترشيحه لرئاسة الجمهورية.

تفيد معلومات ، أن باسيل بدأ مرحلة البحث عن مرشح جدي يتبناه التيار الوطني الحر ويجلس به على طاولة المفاوضات كي لا يتكمن أحد من أخراجه من اللعبة السياسية، التوافقية ربما.

باسيل يدرس خياراته جيداً، لكنه لن يفصح عن مشروعه أو خططه قبل أن يتبلور المشهد الحكومي حيث من المتوقع أن نشهد ولادة الحكومة بعد عودة الرئيس المكلف نجيب ميقاتي من الولايات المتحدة الاميركية.

في حال ولدت الحكومة قبل نهاية العهد ونال باسيل ما أراده، فإنه لن يُقدم على أي خطوة تُعجل بانتخاب رئيس بل سيلعب دور المعطل بكل ما لديه من قوة. لكن في حال تعثرت ولادة الحكومة فمن المتوقع أن نشهد تصعيداً عونياً على مختلف المستويات، الرئاسية والحكومية، ويقوم باسيل بفرض مرشحه على حزب الله لضمان وجوده في دائرة القرار السياسي.

خيارات باسيل الرئاسية لن تكون كثيرة، ومن المرجح أن يقوم بترشيح شخصية مارونية من خارج عباءة التيار الوطني الحر عكس ما يُشاع عن نيته ترشيح ندى بستاني أو فريد بستاني، كلاهما ليسا ضمن حسابات باسيل أقله راهناً.

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.