قصف وغارات للعدو وتمشيط بالأسلحة الرشاشة باتجاه المنازل في البلدات الحدودية والمقاومة تستهدف مجموعة ‏من جنود العدو وتقصف ثكنات ومواقع تحصن الاحتلال

لا يزال التصعيد الميداني على حاله جنوبا في ضوء امعان العدو الاسرائيلي في عدوانه وارتكاب المجازر في حق اللبنانيين واستهداف املاكهم وارزاقهم، وكان لافتا امس استخدام العدو رشاشاته الثقيلة في استهداف وتمشيط المنازل والاحياء في القرى الحدودية، ورد حزب الله بقصف مستعمرات العدو الشمالية وثكناته ومواقع انتشار جنوده بالصواريخ.

فقد سقطت قذيفتان اسرائيليتان صباح امس على منطقة الشاليهات في بلدة الخيام. وأطلق الجيش الإسرائيلي ليلا عددا من قذائف المدفعية الثقيلة على اطراف بلدات الناقورة وجبل اللبونة وعلما الشعب وطيرحرفا والضهيرة، كما استهدف قبيل منتصف الليل اطراف بلدة عيتا الشعب. واطلقت المواقع الاسرائيلية المتاخمة للخط الازرق قبالة بوابة بلدة رامية الحدودية نيران رشاشاتها الثقيلة في اتجاه الشارع العام الذي يحاذي بلدتي رامية ومروحين.

في المقابل، أعلن حزب الله استهدف صباحا «تجمعًا لجنود العدو في موقع المالكية بالأسلحة الصاروخية وأصابه ‏إصابة مباشرة». ‏

ايضا، نعى الحزب «الشهيد المجاهد حسن رضا يوسف «هادي» مواليد عام 1986 من بلدة الخيام».

واللافت ان دوريات اليونيفيل توقفت ودوريات مراقبي الهدنة، واوقفت عمليات الخروج من مراكزها منذ استهدافها منذ ثلاثة ايام والتي جرح فيها ثلاثة من رجال الامم المتحدة التابعين لمراقبي الهدنة. وحلق الطيران الاستطلاعي الاسرائيلي فوق قرى القطاعين الغربي والاوسط وصولا حتى مشارف نهر الليطاني والساحل البحري في وقت ملأت القنابل المضيئة سماء المنطقة في القطاعين الغربي والاوسط ليلا. وكانت الوكالة الوطنية للاعلام قد أفادت أن القصف المدفعي المعادي استهدف باب ثنية قرب الشاليهات في بلدة الخيام، وقام العدو الاسرائيلي بعملية تمشيط بالأسلحة الرشاشة الثقيلة باتجاه بلدة الوزاني، وأن منازل واحياء بلدة حولا من الناحية الشرقية شهدت تمشيطا كثيفا بالأسلحة الرشاشة من قبل جنود العدو من داخل موقع العباد المعادي،وقام العدو الاسرائيلي ايضا بعملية تمشيط بالأسلحة الرشاشة باتجاه الوزاني.

فيما افيد أن مسعفا من جمعية الرسالة للإسعاف الصحي أصيب في ميس الجبل جراء قيام العدو باعمال تمشيط، وتم نقله إلى مستشفى تبنين الحكومي وإصابته في الرأس.

وأفادت «الوكالة الوطنية للاعلام» أن العدوان الجوي الذي تعرضت له بلدة حانين عصر أمس، أدى الى إصابة المواطن. عباس بجروح خطيرة، بعدما استهدفت الغارة المعادية منطقة قريبة من منزله، وأصيب جراء تطاير الشظايا. وتم نقله الى أحد مستشفيات المنطقة للمعالجة. واعلنت المقاومة الاسلامية في بيان عن ‏استهداف ‏‏‏مجاهدي ‏المقاومة الإسلامية عند الساعة 09:50 من مساء يوم الاثنين

01-04-‏‏2024 مقر قيادة كتيبة ليمان المستحدث بقذائف المدفعية».

وأصدرت «المقاومة الإسلامية» البيان الآتي: ‏استهدف ‏‏‏مجاهدو ‏المقاومة الإسلامية عند الساعة (04:20) من بعد ظهر يوم الاثنين 01-04-‏‏2024 للمرة الثانية، موقع رويسات العلم في تلال كفرشوبا اللبنانية المحتلة بقذائف المدفعية وأصابوه ‏إصابة مباشرة».

وكان قد ‏استهدف ‏‏‏مجاهدو ‏المقاومة الإسلامية عند الساعة (04:10) من بعد ظهر يوم الاثنين 01-04-‏‏2024 موقع رويسات العلم في تلال كفرشوبا اللبنانية المحتلة بالأسلحة الصاروخية ‏وأصابوه إصابة مباشرة».

‏و‏استهدف ‏‏‏مجاهدو ‏المقاومة الإسلامية عند الساعة 09:50 من مساء يوم الاثنين 01-04-‏‏2024 مقر قيادة كتيبة ليمان المستحدث بقذائف المدفعية».

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *