الخطيب: لتشكيل حكومة تتصدّى للانهيار

أعلن نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ علي الخطيب «انّ الازمات المتفاقمة التي يعاني منها اللبنانيون وصلت الى حد كبير يصعب تحمل تداعياته الاجتماعية التي تهدد الاسر في علاقات افرادها، وهو يحتاج الى هبة إنقاذية على مختلف الصعد والمستويات (…)».

وطالب السياسيين «ان يبادروا الى تشكيل حكومة تتصدى للانهيار الاقتصادي والتردي المعيشي، لا سيما ان  المجلس النيابي اقر الموازنة العامة للدولة، التي نرى فيها منطلقاً لتصحيح الوضع المالي وعودة لانتظام العمل المؤسساتي الذي يحتاج الى انجاز الاستحقاق الرئاسي بروح توافقية يجسد من خلالها السياسيون تعاونهم وتشاورهم لانتخاب رئيس يحظى بتوافق الجميع، كنا نأمل إنجازه في جلسة المجلس النيابي التي انعقدت لهذه الغاية، ونتمنى ألا يتأخر هذا التوافق للحؤول دون حصول الفراغ القاتل».

ودعا الخطيب الى «تعزيز القطاع التربوي وتوفير الحد الأدنى المطلوب لنجاح العملية التربوية ومكافحة التسرب المدرسي ورفع المستوى الأكاديمي (…) ورأى «في المساعدات المالية التي اقرتها الموازنة خطوة ناقصة ما لم تستكمل بتعديل سلسلة الرتب والرواتب للعاملين في القطاع والخاص بما يحقق الحد الأدنى من العيش الكريم، ويمنع من هجرة الادمغة والكفاءات التي يحتاجها لبنان في مسيرة النهوض والتعافي».

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.