ألفرو لاريو يتولى رئاسة الصندوق الدولي للتنمية الزراعية اليوم

يتولى الخبير في تمويل التنمية ألفرو لاريو، رئاسة الصندوق الدولي للتنمية الزراعية التابع للأمم المتحدة اليوم السبت، وتُسند اليه “مهمة عاجلة لمكافحة الفقر والجوع بين فقراء الريف في العالم حيث يواجهون تهديدات وجودية تتمثل في تغير المناخ وانعدام الأمن الغذائي”.
وقاد لاريو، وهو مواطن إسباني شغل منصب كبير الموظفين الماليين في الصندوق منذ عام 2018، بقيادة الجهود الرامية إلى تسخير استثمارات القطاع الخاص لتعزيز القدرة على الصمود لدى المواطنين، وقال: “إن مهمتنا أكثر إلحاحا من أي وقت مضى حيث يهدد انعدام الأمن الغذائي وتغير المناخ والنزاعات حياة الفقراء الريفيين في العالم وسبل عيشهم. ولكن قدرتنا على رسم المستقبل أقوى من أي وقت مضى، إذا حشدنا الالتزام والموارد لإحداث تغيير دائم”.
ولا يزال لاريو ملتزما تحقيق هدف الصندوق المتمثل في “مضاعفة أثره على المجتمعات الريفية الفقيرة بحلول عام 2030. وسيتحقق ذلك جزئيا عن طريق النهوض بالتكيف مع تغير المناخ باعتباره إحدى أولويات الصندوق. وينتج صغار المزارعين الفقراء ثلث غذاء العالم، ولكنهم يتلقون أقل من 2 في المئة من التمويل المناخي، وهم الأقل قدرة على التكيف مع الظروف المتغيرة مثل الجفاف والطقس القاسي وفشل المحاصيل”.
وأضاف: “نستمر في الانتقال من أزمة إلى أخرى، مع التركيز على الإغاثة الفورية. ولكن إذا أردنا تجنب أن ينتهي بنا الأمر في المكان نفسه، مرة أخرى، بعد خمس سنوات من الآن، فعلينا الاستثمار في الأجل المتوسط – وهذا يعني تحويل النظم الغذائية، والتكيف مع تغير المناخ”.

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.