الكاظمي جدّد دعم العراق للبنان
ميقاتي واصل لقاءاته في نيويورك

عقد رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي اجتماعا مع رئيس حكومة العراق مصطفى الكاظمي في نيويورك أمس، في حضور وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال عبدالله بو حبيب والسفير بطرس عساكر.

وخلال الاجتماع، جدد الكاظمي تأكيده «استعداد العراق للوقوف بجانب لبنان في هذه المحنة التي يمر بها ولإجراء كل الاتصالات الإقليمية والدولية الضرورية بهدف حل الأزمة في لبنان من وجوهها كافة». وشكر للبنان «خطوة اعفاء العراقيين من سمة دخول لبنان».

بدوره، شكر ميقاتي لـ«الكاظمي وقوفه شخصيا بجانب لبنان والتزام العراق الثابت دعمه».

وكان ميقاتي عقد اجتماعا مع وزير خارجية الولايات المتحدة الاميركية انتوني بلينكن في نيويورك.

واعلن بلينكن انه «عقد لقاء مثمرا مع الرئيس ميقاتي وتمت مناقشة الحاجة الى اجراء انتخابات رئاسية في الوقت المناسب وضرورة تنفيذ الإصلاحات لدعم الشعب اللبناني».

وأشار ميقاتي  انه تم بحث مجمل الملفات وتم التشديد بخاصة على ضرورة اجراء الانتخابات الرئاسية، وتمنينا دعم  لبنان من كل من هو قادر على ذلك».

وردا على سؤال قال «ان ملف ترسيم الحدود البحرية يشهد تقدما كبيرا».

والتقى ميقاتي الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي. ولبى دعوة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون للمشاركة في لقاء حواري عن الامن الغذائي في العالم، في مقر بعثة فرنسا في الامم المتحدة. ودعا في كلمة الى «تعزيز أنظمة الحماية الاجتماعية والى دعم الإنتاج المحلي ومساعدة صغار المزارعين وضمان استدامة سلاسل التوريد».

واستقبل ميقاتي نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا فريد بلحاج والمفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي. وتخلل اللقاء بحث موضوع العلاقة بين لبنان والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين لا سيما في ما يتعلق بموضوع النازحين السوريين ومضمون الرسالة التي وجهها رئيس الحكومة الى الامين العام للامم المتحدة بهذا الصدد.

Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.