ميركل: نهاية جائحة كورونا بعيدة المنال بسبب سلالة “دلتا”


تعتبر سلالة “دلتا” المتحورة، التي رصدت أولا في الهند، الأشد عدوى بين سلالات كورونا. وعقب القمة الأوروبية قالت ميركل إنه بسبب تلك السلالة لا يمكن القول إننا نتجه نحو نهاية الجائحة، داعية للحفاظ على إجراءات مكافحة كورونا.

ذكرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم الجمعة (25 يونيو/ حزيران 2021) أنه رغم ما تشهده الدول الغربية من تقدم في حملات التطعيم وتراجع في معدلات الإصابات بفيروس كورونا، من المبكر للغاية للاتحاد الأوروبي أن يرفع قيود احتواء الفيروس.

وقالت ميركل للصحفيين عقب قمة الاتحاد الأوروبي في بروكسل: “في ضوء وجود سلالة دلتا، لا يمكننا للأسف القول إننا نتجه نحو نهاية الجائحة”.

ودعت مركل التكتل، الذي يضم 27 دولة، إلى أن يحذو حذو برلين في فرض حجر صحي على المسافرين القادمين من بريطانيا، للحؤول دون تفشي المتحورة “دلتا” الأشد عدوى من فيروس كورونا التي رصدت أولا في الهند.

وأشارت المستشارة إلى أنه حتى الدول ذات معدلات التطعيم الأكثر تقدما عن الاتحاد الأوروبي، مثل إسرائيل وبريطانيا، تشهد زيادة في الإصابات. وقالت ميركل: “هذا هو السبب الذي يدفعني إلى المناشدة بتوخي الحذر”، داعية المواطنين إلى الحفاظ على إجراءات صغيرة نسبيا مثل ارتداء الكمامات في الأماكن المغلقة والخضوع لاختبارات كورونا على نحو منتظم.

وأضافت المستشارة الألمانية أن المسألة لا تتعلق بما إذا كانت سلالة دلتا سوف تنتشر في أنحاء التكتل، “بل مدى سرعتها انتشارها”.

وتحدثت رئيسة المفوضية الأوروبية أورزولا فون دير لاين بنبرة مماثلة، وقالت: “نشعر بالقلق من سلالة دلتا”. وقالت الرئيسة التنفيذية للاتحاد الأوروبي في مؤتمر صحفي منفصل: “نحن بحاجة للتطعيم، والتطعيم والتطعيم. هذه أفضل إستراتيجية ضد الطفرات المتحورة من فيروس كورونا”.


DPA | AFP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *