رقائق إلكترونية على الأظافر في دبي.. ما وظيفتها؟


“الأظافر الذكية”، هي واحدة من الخدمات التي يقدمها أحد صالونات التجميل بمدينة دبي لزبوناته وزبائنه حيث يضيف شرائح إلكترونية على سطح الأظافر عند الطلب. فما الغرض من إضافة تلك الشرائح الذكية؟ وكيف تعمل؟

إن كانت لديك الرغبة في تقليم أظافرك، فأحد صالونات التجميل في دبي لا يكتفي بتقليم الأظافر لجعلها أكثر جمالا أو تنسيقا بل يقدم خدمة إضافية أكثر تميزا، حيث يقوم هذا الصالون بإضافة رقاقة إلكترونية على سطح الأظافر.

وتعمل تلك الرقاقة الإلكترونية كبطاقة عمل شخصية لتقديم معلومات عن صاحبها، وفقا لموقع سي إن إن الأمريكي. كما يمكن للرقاقة تعريف الأخرين بالحسابات الشخصية لصاحبها على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

وتعتمد تلك البطاقة على ما يعرف باسم تكنولوجيا المجال القريب للاتصالات near field communication، والمقصود بها الاتصال بين جهازين إلكترونيين يقعان على مسافة قريبة لا تزيد غالبا عن بضعة سنتيمترات.

وباستخدام تلك التكنولوجيا، يحدث الاتصال بين الرقاقة الإلكترونية المثبتة على الأظافر والهواتف المحمولة القريبة.

وتوضح صاحبة صالون التجميل نور مكارم أن الصالون يقوم بتحميل كافة المعلومات المطلوبة على الرقاقة وفقا لرغبات العملاء، كالاسم ورقم الهاتف وعنوان الموقع الإلكتروني وغيرها. وبعد تثبيت الرقاقة على الأظافر، يمكن إخفاءها عن النظر باستخدام طلاء الأظافر لاحقا.

وترى مكارم أن وجود الصالون بمدينة دبي هو بمثابة عامل مشجع لتنفيذ ونجاح الفكرة بسبب “إعجاب الناس هناك بالأفكار المبتكرة”، على حد تعبيرها.

وتشرح أنها بدأت في تفعيل خدمة “الأظافر الذكية”، على حد وصفها، بعد جائحة كورونا للمساعدة في تحقيق المزيد من التباعد الاجتماعي. وتقول مكارم: “التحدي الوحيد كان بشأن كيفية جعلها (الرقاقة) صغير بشكل كاف لتلائم الظفر”.

وأعد صالون التجميل أكثر من 500 رقاقة إلكترونية مخصصة للأظافر منذ بدأ تقديمة لتلك الخدمة الجديدة. ويأمل الصالون أن تزيد استخدامات تلك “الأظافر الذكية” بدون في المستقبل القريب، من حفظ قوائم الطعام على أظافر نادل المطعم ووصولا لخدمات الدفع الإلكتروني بدون أي تلامس.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *