أداء السلطة مشبوه.. “الوطنيون الأحرار”: حقوق المسيحيين وغيرهم ليست في عدد الوزراء


عقد المجلس السياسي في حزب الوطنيين الأحرار إجتماعه الأسبوعي في البيت المركزي للحزب في السوديكو، في حضور رئيس الحزب كميل شمعون وأعضاء المجلس.

ورأى المجتمعون، في بيان، “أن حقوق المسيحيين وغيرهم من الطوائف الكريمة ليست في عدد الوزراء لهذا الحزب او لذاك الرئيس، إن حقوق الجميع تتأمن فقط بوجود دولة قوية منتظمة دستوريا وفقا للقواعد المنصوص عليها، وكل كلام خلاف ذلك هو مصالح خاصة مما يعرقل تأليف الحكومة ويمعن في تدمير ما تبقى من الركائز الوطنية”.

وقال المجلس: “من هنا دعوة المسؤولين الى التجاوب مع نداءات رؤساء الدول الصديقة بوجوب تأليف الحكومة المطلوبة لوقف الانهيار بمؤسسات الدولة، ولإنقاذ ما تبقى من معالمها، ولوضع حد لمآسي اللبنانيين وخوفهم من الجوع والمرض اللذين باتا يهددان حياتهم وحياة أولادهم وأطفالهم”.

ولفت الى أنه تطرق إلى “أداء السلطة المشبوه الذي يطلق العنان لضرب القضاء، وتفعيل التهريب، وتحليق سعر الدولار، وانهيار العملة الوطنية، وإذلال المواطنين من خلال عدم تأمين المحروقات والدواء والمستلزمات الطبية وغيرها من أبسط مقومات الحياة الكريمة”.

وطلب من اللبنانيين “أن يتذكروا كل هذا الأداء الفاشل والمهين عند الإستحقاقات الدستورية المقبلة، فمن نجح في تدمير الدولة سيفشل حكما في إعادة بنائها”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *