مسؤول سعودي يؤكد إجراء محادثات مباشرة مع إيران وقطر ترحب


في أول تأكيد علني من الرياض، أعلن مسؤول بالخارجية السعودية إجراء محادثات مباشرة مع إيران، مشيراً إلى أن هدفها “خفض التوتر في المنطقة”. ورحبت قطر بالمحادثات بين الطرفين.

قال مسؤول بوزارة الخارجية السعودية اليوم الجمعة (السابع من أيار/ مايو) إن المحادثات بين السعودية وإيران تهدف إلى خفض التوتر في المنطقة لكن من السابق لأوانه الحكم على النتيجة، مضيفاً أن الرياض تريد أن ترى “أفعالا يمكن التحقق منها”.

وتمثل تصريحات السفير رائد قرملي، مدير إدارة تخطيط السياسات بوزارة الخارجية السعودية، أول تأكيد علني من جانب الرياض لإجراء محادثات مباشرة مع طهران. وقال قرملي لرويترز: “نأمل في نجاح المحادثات لكن من السابق لأوانه التوصل إلى أي استنتاجات محددة”.

من جانبه رحب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، بأي حوار بشأن العلاقات بين إيران والخليج، وخاصة السعودية. جاء ذلك في معرض رد الوزير على تقارير إعلامية عن حوار بين إيران والسعودية، في لقاء أجرته معه قناة “الجزيرة”.

وقال الوزير: “نرحب بأي حوار أو جهود وروح إيجابية تعود للعلاقات بين إيران والخليج وخاصة السعودية وندعم مثل هذه الجهود ونعتقد أن الحوار خطوة بناءة في استقرار المنطقة”، وأضاف: “نحن دائماً نشجع الحوار والجهود الدبلوماسية وهناك تخوفات بين الطرفين (الخليج وإيران)، ويجب أن يكون هناك حوار مباشر حول هذه المخاوف”.


Reuters | DPA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *