ميقاتي: وزير الاشغال وقع في مغالطات ونتمى أن يراجع ملفاته حتى لا تستغل سياسيا


صدر عن المكتب الاعلامي للرئيس نجيب ميقاتي البيان الآتي:

في المؤتمر الصحافي الذي عقده معالي وزير الاشغال العامة والنقل ميشال نجار للحديث عن تعديل مرسوم حدود المنطقة الاقتصادية الخالصة وقع في بعض المغالطات التي يهمنا توضيحها:

اولا: إن اللجنة التي رأسها المدير العام للنقل البري والبحري عبد الحفيظ القيسي والتي فاوضت على ترسيم الحدود مع قبرص، كانت قد تشكلت عام 2007 في عهد حكومة دولة الرئيس فؤاد السنيورة، وخلال تولي معالي الوزير محمد الصفدي مهام وزارة الاشغال العامة والنقل، وليس في العام 2011 كما ذكر معاليه.

ثانيا: إن معالي الوزير وقع في مغالطة ثانية عند قوله ان الشركة البريطانية (UKHO) قد تقاضت مبلغ مليوني جنيه استرليني بدل اتعاب عن الدراسة التي وضعتها، بينما الصحيح ان الشركة البريطانية تقاضت مبلغ 10 الأف جنيه استرليني فقط، حسب العقد الموقع معها.

نتمنى على الوزير، ان يراجع ملفاته جيدا، قبل الوقوع في مغالطات يمكن استغلالها سياسيا، فاقتضى التوضيح.

بيان وزارة الاشغال

صدر عن المكتب الاعلامي لوزير الأشغال العامة والنقل البيان الاتي:

يوضح المكتب الاعلامي لوزير الأشغال العامة والنقل أن وزير الأشغال العامة والنقل الدكتور ميشال نجار في حكومة تصريف الاعمال تلقى اتصالا هاتفيا من الرئيس نجيب ميقاتي يؤكد فيه ان الدراسة التي أعدتها الشركة البريطانية كلفت فقط 10 آلاف باوند استرليني وليس مليوني باوند كما ذكرت في مؤتمري الصحفي، وكما ذكر في الاجتماع الذي عقد الخميس الماضي في رئاسة الحكومة، والذي بنيت معلوماتي عليه، فاقتضى التوضيح.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *