العجوز محذّرًا من فلتان أمني يطالب بخطة موحَّدة وإعلان حال الطوارئ والإستقالة الجماعية


طالب رئيس مجلس قيادة “حركة الناصريين الأحرار”، الدكتور زياد العجوز، القوى الحليفة للرئيس المكلَّف، سعد الحريري، “بملاقاته في موقفه الأخير، وتوحيد الرؤية، والتحرّك من أجل محاولة إنقاذ الوطن وتحريره من مافيا الدويلة التي سيطرت على كلِّ مفاصل الدولة”.

وأشاد العجوز، في بيان، بمواقف الرئيس الحريري، وقال: “يجب أن تُستتبع بخطوات أخرى، يقلب فيها الطاولة على رؤوس من يتلاعبون بمصير الشعب والوطن”.

وطالب “القوات اللبنانية” والحزب التقدمي الإشتراكي بـ”إقرار خطّة موحَّدة مع تيار المستقبل لإستكمال مسيرة إستعادة سيادة الدولة، وتحريرها من قيود «حزب الله» وحلفائه، وإعلان حال طوارىء سياسية والإستقالة الجماعية الفورية من المجلس النيابي، ضمن خطّة شاملة تعيد الأمور إلى نصابها الصحيح وتكسر قيود هيمنة حزب السلاح غير الشرعي”.

وإذ أكّد أنّ “المسؤولية ملقاة، اليوم، على كلِّ القوى السيادية، فإمّا أن نكون أو لا نكون”، وحذَّر من “مخطَّط يهدف لإرباك الساحة اللبنانية عبر فلتان أمني وإستهداف شخصيات مؤثِّرة كردّ على موقف الرئيس الحريري”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *