سوريا تقوم بعملية تبادل أسرى مع العدو الإسرائيلي


أعلنت وسائل إعلام سورية رسمية عن عملية تبادل أسرى مع إسرائيل عبر وساطة روسية، لتكون ثاني عملية تبادل أسرى بين الطرفين خلال عامين. ويتعلق الأمر بعملية تبادل سوريَّين إثنين مقابل شابة إسرائيلية.

قالت وكالة الأنباء السورية “سانا”، اليوم الأربعاء (17 شباط/ فبراير 2021)، إنه يجري العمل حاليًّا على تبادل للأسرى بين سوريا وإسرائيل عبر وساطة روسية. وذكرت “سانا” أنه “سيتم تحرير مواطنَين سوريَّين إثنين” مقابل شابة إسرائيلية دخلت الأراضي السورية “بطريق الخطأ”.

وبحسب مصادر “سانا”، فإن “عملية التبادل تتم حاليًّا عبر وساطة روسية لتحرير السوريَّين: نهال المقت؛ وذياب قهموز، الأسير السوري من أبناء الجولان السوري المحتل؛ في عملية تبادل يتم خلالها إطلاق سراح فتاة إسرائيلية دخلت إلى الأراضي السورية -منطقة القنيطرة- بطريق الخطأ وتم اعتقالها من قبل الجهات المختصة السورية”.

وبعد نشر تقرير سانا، ذكرت إذاعة “كان” الإسرائيلية أن الوساطة الروسية ما زالت قائمة وأن طائرة تقل مستشار الأمن القومي الإسرائيلي عادت بعد محادثات في موسكو. ولم تذكر الإذاعة تفاصيل بخصوص الموضوعات محل التفاوض باستثناء ما نقلته عن وكالة سانا.

وتعد هذه العملية هي الثانية خلال عامين، حيث جرت نهاية شهر نيسان/ أبريل، عام 2019، عملية تبادل أسرى بين سوريا وإسرائيل بوساطة روسية أيضًا. إذ ساعدت روسيا، خلال العامين الماضيين، في تأمين الإفراج عن أربعة سوريين كانوا محتجزين لدى إسرائيل في مقابل إعادة رفات جندي إسرائيلي أُعلن مفقودًا بعد معركة بالدبابات مع القوات السورية في لبنان عام 1982.


DPA | Reuters

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *