طرابلس منكوبة متروكة مهجورة إلا من عمل أهلها.. النقيب السيّد يدعو الحكومة لمزيد من العمل


عقد أركان إتّحاد النقل البري في الشمال إجتماعًا، في ساحة جمال بعد الناصر – “التل”، تناولوا في خلاله الإجراءات المفترض إتّخاذها في المرحلة الأولى من إعادة فتح البلد بعد إغلاقه لمدّة شهر.

قال نقيب السائقين في الشمال، شادي السيّد:

قبل أن نشكر الحكومة والوزراء، لا بدّ أن نُثني على جهودكم جميعًا، وصبركم ومثابرتكم وإلتزامكم، ولا يفوتنا أن نحيّي موقف الإتّحاد والحاج بسام طليس، الذي تمسّك، مع كل الرفاق في بيروت، بموقف واحد بعملكم جميعًا دون إستثناء، سيارات وباصات من كلّ الأنواع.

ولنا أن نذكّر بعضنا أن إلتزام الشروط أمر أساسي، وأن من يخالف لا غطاء عليه، فكونوا مثلا ومثالا.

ثم إنّنا، في طرابلس، نذكّر الدولة، بكلّ مكوّناتها، أنّنا إستثناء، ويجب أن يُصار للتعاطي معنا وفق هذا الأمر بالعناية والإهتمام والإنماء، فمدينتنا منكوبة، متروكة، مهجورة، إلّا من عمل إهلها، وسعيهم، وعزمهم على مواجهة الوجع بالإرادة الصلبة والعمل الدائم.

وإذا شكرنا الحكومة، فلا ننسى أنّها، في طرابلس، تحتاج الى المزيد من العمل، ونقطة على السطر.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *