“كلما تمسّك حزب الله بالحريري أخاف عليه والوضع إلى الأسوأ”.. علوش يتّهم حزب الله بإغتيال لقمان سليم


إعتبر نائب رئيس تيار المستقبل، مصطفى علّوش، ان “لقمان سليم شخصية مميزة، مقاوم من الدرجة الاولى، وكانت جرأته ووضوح الرؤية لديه مخيفة، وهو مجاهر بخصومته الواضحة لحزب الله واتهامه بتخريب لبنان، والحزب يتهمه بأنه من شيعة السفارة، ويبدو ان هناك بداية لتصفية الخصوم في الساحة الشيعية”.

وقال علّوش في حديث لـMTV: “أتهم حزب الله بإغتيال لقمان سليم، وهذه المنظومة المسؤول عنها هو الحرس الثوري، وهذه رسالة للشيعة كي لا يفكّر أحد منهم بالذهاب الى المعارضة”.

ورأى ان “المهمة على المستوى السياسي قد تكون أصعب مع اغتيال لقمان سليم، وردود فعل بعض السفارات ووزارات الخارجية تشدد على تحقيق شفاف لأن الجريمة غير عادية، وأعرف احترام العديد من المراجع الدولية له، والامور ستتعقد أكثر”.

وقال علّوش: “كلّما تمسك حزب الله بسعد الحريري أخاف عليه أكثر، وفي هذه اللحظة نحن في المعارضة، فبعدما فشلت حكومة السلطة لجأوا الى الحريري”.

واكد ان “اعتذار الحريري غير وارد الآن، بسبب تداعيات هذا القرار، وخوفاً من تسريعه بالانهيار الكامل، والحريري مصرّ على ان هذه الحكومة هي الوحيدة القادرة على القيام ببعض الانجاز”.

وسأل: “هل سيتغير أي شيء في التمثيل الشيعي، وبموضوع السلاح اذا أجرينا انتخابات نيابية مبكرة الآن؟ في حين أنني متأكد من حصول تغيير كبير على الساحتين السنية والمسيحية”.

واعتبر ان الانفجار الاجتماعي، وبالتالي الأمني، سيحصل في أي لحظة والوضع الى الأسوأ.


Spread the love

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.