تعليق إعتصام.. النقيب السيد: سنعطي الحكومة فرصة أخيرة

علق سائقو الميني باص إعتصامًا، أعلنوا عن تنفيذه عند محلة الـ”بالما” على طريق طرابلس بيروت الدولية.

وسبق إعلان إرجاء الإعتصام وقطع الطريق إجتماعًا، ضم نائب رئيس إتحاد النقل البري، شادي السيد؛ ورئيس لجنة الباصات والميني باص، مصطفى بطيخ؛ وحميد الأسمر؛ وسعيد السنكري.

السيد

وتمنى السيد، عقب الإجتماع، على جميع السائقين إلتزام قرارات وتعاميم وزارة الداخلية، “وأن ننتظر التعميم الرسمي، فوزير الداخلية وعد بحلّ قريب جدا، وعلينا أن نبادل الإيجابية بالمثل”.

وقال: “نحن، في الشمال، ملتزمون كما هي الحال في مختلف المناطق، والأهم أن تحافظوا على صحتكم، فالأرقام التي تُسجَّل لكورونا خيالية”.

أضاف: “تابعنا، طيلة الليلة الماضية، التطورات، وتواصلنا مع رئيس إتحاد النقل البري، بسام طليس، لندفع معا بتعديل الجدول المـُعلن عنه لصالح الباصات والميني باص، أما إذا صدر ما لا يتفق مع رغبتكم، فسنكون في المواجهة، ونحن من دعاة العدالة، لا أن يخضع سائق هنا، ويحصل غير ذلك في منطقة أخرى. نحن على موقف واحد. سنعطي الحكومة فرصة أخيرة، والإثنين سنحدد خطواتنا، ولو التصعيدية. أملنا أن يلتزم السائقون، جميعًا، تجنّبًا للمحاضر، وغدا يوم آخر”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *