المكتب الإعلامي للحريري: نأمل من رئاسة الجمهورية ضبط إيقاع المستشارين بما يسهل تأليف الحكومة


أسف المكتب الإعلامي للرئيس سعد الحريري، في بيان، “للسجال القائم مع المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية، والذي أطلق شرارته مستشار رئيس الجمهورية، الوزير السابق سليم جريصاتي، في الرسالة الموجهة الى الرئيس المكلف، والتي لا يمكن عزلها عن موقف الرئاسة الأولى من المستجدات الحكومية، والفتاوى التي أدرجها المستشار القانوني بشأن المهل المتاحة للرئيس المكلف”.

وأكد المكتب الإعلامي للرئيس الحريري “مضمون البيان الذي صدر عنه تعقيبا على مقالة المستشار الرئاسي، لا سيما لجهة تسلم الرئيس المكلف لائحة من فخامة الرئيس بأسماء المرشحين للتوزير في الإجتماع الثاني بينهما، واختياره منها أربعة أسماء لشخصيات مسيحية، خلافا لما أورده بيان القصر عن تفرد الرئيس المكلف بتسمية الوزراء المسيحيين”.

ولفت الى أن “الرئيس المكلف تسلم في الإجتماع الأخير مع فخامة الرئيس، طرحا محددا لإعادة النظر في توزيع الحقائب والتواصل مع الكتل النيابية بما يفضي الى تمثيلها في التشكيلة الحكومية وتوفير الثلث الضامن لأحد الجهات الحزبية”.

وأمل من “الرئاسة إعطاء توجيهاتها بوقف التلاعب في مسار تأليف الحكومة، وضبط إيقاع المستشارين بما يسهل عملية التأليف لا تعقيدها”، مشددا على ان “الأولوية التي لا تتقدم عليها أي أولوية هي الخروج من نفق الأزمة وتداعياتها المعيشية والإقتصادية ووضع البلاد على سكة الإنقاذ الحقيقي”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *