علوش يخاف من عدم الوصول لتسوية الإستقرار بلبنان دون حرب ضروس والكثير من الدماء


إعتبر نائب رئيس تيار المستقبل، مصطفى علّوش، في حديث للـ«إم تي في»، أن “أي حكومة، فيها حزب الله، لن تكون قادرة على الإنقاذ، وستكون «بلا طعمة». والموضوع، في الحقيقة، هو عند الرئيس بري. وإذا كان لدى الحزب ذرّة من العاطفة على اللبنانيين، فعليه أن ينكفئ في هذه المرحلة”.

وقال “أي حكومة تضم حزب الله، أو المشمولين بالعقوبات، لن يتم التعامل معها من قبل الجهات الدولية”.

وأضاف “إذا كانت عقدة الوزير الشيعي في حقيبة المالية، لا مخرج منها، فلا يجوز أن يخلق رئيس الجمهورية عقدة في مقابلها”.

وتابع ” الأوساط الدولية الداعمة لحزب الله لا تزال على دعمها، وتعتبر أنها منتصرة. وما أخاف منه أنه قد لا نصل الى تسوية للإستقرار في لبنان من دون حرب ضروس، والكثير من الدماء”.

وأردف “إحدى الرئات الأساسية للبنان هي دول الخليج، وهي النقطة الأساسية التي خسرناها بسبب حزب الله والمتعاونين معه؛ وتأمل هذه الحكومة، في حال تألّفت، أن تتلقّى المساعدات”.

وقال “أخشى من الشغب المفتوح في الشارع، في مرحلة وقف الدعم، وللبعض مصلحة في حصول هذا الأمر على قاعدة «أنا بقدر ضاين أكتر من غيري»، ومن ضمن ذلك: «القرض الحسن»”.


المركزية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *