جعجع: جريمة كبرى المس بـ«الإحتياط الإلزامي» تحت أي حجة من الحجج


صدر عن رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع البيان الآتي:

نود تذكير حكومة تصريف الأعمال، وأي حكومة جديدة، وكذلك حاكم مصرف لبنان، بالآتي:

أولاً، إن الاحتياطي الإلزامي ليس ملكاً للحكومة، أي حكومة، ولا للمصرف المركزي؛ إنه ما تبقى من أموال المودعين، وجريمة كبرى المس به تحت أي حجة من الحجج.

ثانياً، يجب ان يوجَّه الدعم إلى العائلات التي يجب ان تُدعم مباشرة، وليس إلى السلع، وذلك من أجل تجنُّب التهريب والهدر، وتجنُّب دعم من ليسوا بحاجة إلى دعم.

ثالثاً، على حكومة تصريف الأعمال، وأي حكومة أخرى، ان تدخل في مفاوضات مباشرة مع البنك الدولي، وتسليمه برنامج دعم العائلات، لكي تقبل الدول المانحة بتمويل كلفة دعم هذه العائلات التي بحاجة لدعم في الظروف الحالية.

رابعاً، يبقى طبعاً الحل الأساس في الشروع فوراً بالإصلاحات المطلوبة، بعد تأخر دام سنين طويلة، وعقد اتفاق مع البنك الدولي ليبدأ تدفق بعض الأموال على الدولة اللبنانية، وذلك لإعادة إنعاش الاقتصاد اللبناني من جديد.

خامساً، أقول كل هذا وليس لدي أي ثقة بالمجموعة الحاكمة، لذلك، يبقى الحل الفعلي والجوهري في الذهاب إلى انتخابات نيابية مبكرة، واستبدال هذه الأكثرية النيابية الفاسدة وغير الكفؤة بأخرى لديها القدرة والقرار والمعرفة والإستقامة لكي تقوم بالإصلاحات الممكنة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *