تكريم مدرِّبين في التنمية بغرفة طرابلس.. المديرة سلطان: سنكسر جدار الصمت


أقيم، في غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال، حفل تكريم لمدرِّبين جامعيين إختصاصيين في مجالات التنمية الإجتماعية والإنسانية، قاموا بمساندة مجموعة شبابية لتعزيز قدراتهم ورفدهم في سوق العمل، وذلك بدعوة من «وكالة التنمية المحلية» في الشمال (ليدا) ـ(North Lebanon – Local Economic Development Agency)ـ ومنظمة «مرسي كور» ـ(Mercy Corps)ـ.

بداية، تحدّثت مديرة الغرفة، الأستاذة ليندا سلطان، فقالت: “نلتقي اليوم للإحتفال بإنجاز مشروع «عملي» المموَّل من الحكومة الكندية، والمنفَّذ من منظمة «مرسي كور»، والذي يتلاقى مع رؤية غرفة طرابلس والشمال، ممثّلة برئيس مجلس إداراتها، السيد توفيق دبوسي الداعم لكل مشاريع التمكين والبرامج العاملة على تحسين فرص العمل وسبل العيش للنساء والشباب” .

وتابعت: “يتساءل البعض كيف يمكن أمام التحديات الإقتصادية، التي يواجهها لبنان في المرحلة الراهنة، أن تستمر دورات تدريب النساء والشباب، وكأن سوق العمل على قدر من الإتساع والقدرة على إستيعاب الأيدي المتدربة؛ إذ ذهب المتسائلون الى إعتبارها ضربا من الجنون”.

وأضافت: “بالرغم من كل ما يتناهى الى مسامعنا، فإن نساءنا وشبابنا قادرون على مواكبة المتغيرات، وسيتمكنون من كسر جدار الصمت، ونحن الى جانبهم، ونشد على أياديهم، ونؤكد على أن أية أزمة لا يمكن أن تستمر طول العمر”.

وختمت سلطان: “من لا يشكر الناس، لا يشكر الله (عزّ وجلّ). فالشكر، كل الشكر، لهذه الكوكبة من الخبراء المدرّبين المتطوّعين، والشكر موصول للقيمين على مشروع «عملي»، ولكل من أبدى ويبدي حرصه على إنجاحه وتحقيق أهدافه”.

وتخلل الإحتفال تكريم ضيوف شرف، وتقديم جوائز تقديرية للخبراء المدربين المتطوعيين الذين قدموا إسهاماتٍ تميزت بأهمية أدوارهم.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *