“باسيل لن يكون الوحيد”.. إدراج 23 لبنانياً على القائمة السوداء


ذكرت صحيفة “عرب نيوز” السعودية، إلى أن “رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، هو أول سياسيّ لبنانيّ يتعرّض لعقوبات أميركيّة بموجب قانون “ماغنيتسكي”، القاضي بمعاقبة الفاسدين ومنتهكي حقوق الإنسان، مؤكّدةً “أنه لن يكون الوحيد”.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول رسمي أميركي، إنه “تم إدراج 23 فرداً لبنانياً على القائمة السوداء”.

واشار المسؤول الى أنه “قبل شهرين، تواصلت وزارة الخارجية مع الأفراد الـ23 الذين تم تحديدهم أسوةً بباسيل، وأنذرتهم لتغيير سلوكهم وإلا مواجهة العزلة التى تولّدها العقوبات”.

وفي الامس اكد مساعد وزير الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الادني ديفيد شينكر أن “العقوبات ستستهدف الموارد المالية الخاصة بباسيل وحساباته المصرفية وستُظهر كيف تشعر الولايات المتحدة حيال الفساد الذي قام به باسيل خلال السنوات الماضية بالإضافة الى علاقته بحزب الله التي سمحت للفساد بالازدهار”.

وقال شينكر في حديث للـ”ال بي سي” أن “الولايات المتحدة ستستمر في النظر في عقوبات مستقبلية بموجب قانون ماغنيتسكي”.

واشار إلى أن “هناك نوع من الاستمرارية في السياسات الأميركية في حال حصول تغيير في الادارة أم لا”.

وردا على سؤال حول ما اذا كانت العقوبات على باسيل ستؤثر على عملية تأليف الحكومة، أجاب شينكر: “لا أرى سببًا لذلك فهذه العقوبات مستقلة”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *