متنكرًا بزي العصور الوسطى يقوم شخص بهجوم طعن في كندا يوقع قتلى وجرحى


أعلنت سلطات كيبيك بكندا اعتقال شخص مشتبه به بتنفيذ هجوم بالسلاح الأبيض أسفر عن مقتل شخصين وجرح خمسة آخرين. دوافع الجريمة لا زالت غامضة.

قالت وسائل إعلام محلية إن شخصين على الأقل لقيا حتفهما وأصيب خمسة آخرون بعد تعرضهم للطعن على يد رجل كان متنكرا بزي يعود إلى العصور الوسطى وهو يحمل سلاحا حادا بالقرب من البرلمان في مدينة كيبيك الكندية في وقت متأخر مساء السبت (31 أكتوبر/ تشرين الأول). وتزامن ذلك مع حفلة عيد الهلوين.

وأعلنت الشرطة اعتقال رجل مشتبه به في وقت مبكر صباح الأحد مطالبة سكان المناطق المجاورة بالمكوث في منازلهم حيث لا يزال التحقيق جاريا.

ونُقِل خمسة من الضحايا إلى مستشفى محلي، لكن لم يعلن بعد عن وضعهم الصحي، حسبما نقلت محطة (سي.بي.إن) عن إتيان دويون المتحدث باسم الشرطة.

وتناقلت وسائل إعلام عديدة فيديو مصور نشر على موقع توتير ينقل الأجواء في محيط مكان الجريمة ويظهر حظورا أمنيا مكثفا عقب الهجوم.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقده دويون صباح الأحد، لم يتطرق الأخير كذلك إلى أيّ تفاصيل حول الدوافع الكامنة وراء الهجوم، سوى قوله إن رجلا “اعتقل قبل الساعة الواحدة صباحا بقليل (…) ونقل إلى المستشفى لتقييم وضعه”. وتابع أن طبيعة الإصابات ودرجة خطورتها “متفاوتة” لدى الجرحى الخمسة.


AFP | DPA | Reuters | DW | AP

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *